نشرة الاخبار

الأحد، نوفمبر 16، 2008

يا مجلس نقابتنا .. صباح الخير

فى يوم الصحفيين
فى البداية أتقدم بالتهنئة إلى زملائى الصحفيين ( من المهنيين فقط )، والذين انضموا الى الجماعة الصحافية النقابية ... ولكنى اود أن اوضح الاتى :
النقابة هى مظلة حماية لابناء المهنة من أى مخاطر وضامن لتوفير كل المقومات لتسهيل مهمة الصحفى .. وهذه هى المهمة الاساسية لها ، ويأتى بعد ذلك الخدمات كافة خاصة ما يتعلق بالنهوض بالمستوى المعيشى للصحفيين ، ولكن ماحدث أن انشغلت النقابة عن الدفاع عن الصحفيين وحماياتهم من مخاطر كثيرة تحيط بهم ، واهتمت بأمور خدمية بعيدة كل البعد عن احتياجاتنا ، ومنها ما يتعلق بمشكلتى مع جريدة الأهالى والتى تتعلق بوقفى عن العمل ووقف راتبى منذ ثلاث سنوات ، وتعنت رئيس مجلس ادارتها رفعت السعيد ، وانتهاكه جميع الحقوق المهنية والقانونية ،متحديا الاحكام القضائية ، حيث رفض تنفيذ حكم قضائى نهائى بصرف متعلقاتى المالية كافة معتمدا فى ذلك على البعض من اصحاب النفوذ فى السلطة لاعاقة تنفيذالحكم فى اشارة واضحة لاستمرار مراكز القوى والفساد ، بل وتحدية واستهانته بالنقابة عندما صدر قرار احالته لمجلس تأديب نقابى لرفضه المثول امام لجنة تحقيق فقال من خلال اكثر من برنامج تلفزيونى متحديا " مين فى نقابة الصحفيين يملك حساب رفعت السعيد " وهدد اكثر من مرة بأنه سيرسل كارنيه النقابة للنقيب ممزقا ، وهو ما يشير الى الاستهانة الشديدة بالمهنة والنقابة ، وهو دائما مايردد فى اوساط كثيرة وخاصة امام اصدقائه من رجال الاعمال بأن "الصحافة مهنة من لا مهنة له " .
ويبدو وللأسف ان سلطان السعيد وحلفائه فى الحكومة اقوى من قدرة النقابة على فرض مظلة الحماية على الصحفيين فلم تتم احالته للتأديب حتى الان واكتفت النقابة بمحاولة وضع حلول توفيقية منها صرف بدل بطالة وهو ما ارفضه تماما كما اننى لا احمل النقابة مسئولية توقفى عن العمل واشير بأننى لا احتاج الى هبة او مساعدة ، بقدر ما ارغب فى الحفاظ على المعايير والقيم المهنية فالعمل والدخل ليسا المسئولية الرئيسية للنقابة ولكن مسئوليتها الاساسية هى توفير وضمان الحماية لأعضائها وهى المهمة التى فشلت فيها .
___________________________
محمد منير
صحفى بجريدة الاهالى موقوف عن العمل

ليست هناك تعليقات: