نشرة الاخبار

الثلاثاء، فبراير 10، 2009

عفوا .. هناك بالفعل قوات اجنبية فى سينا


بقلم / محمد سيف الدولة

Seif_eldawla@hotmail.com
لا شك ان الرفض الرسمى المصرى لوجود قوات دولية جديدة على الاراضى المصرية هو موقف صحيح ، ولكن ماذا عن القوات الاجنبية الموجودة بالفعل فى سيناء ، بموجب اتفاقيات كامب ديفيد .
الا تنتهك هذه القوات سيادتنا الوطنية ؟ والم يأن الاوان بعد لعمل وقفة وطنية جادة بشأنها ؟
و ان بعض التذكرة قد تفيد :
القوات الاجنبية فى سيناء :
وهى القوات متعددة الجنسية ( ق.م.م ) او ذو" القبعات البرتقالية " كما يطلق عليها تفرقة بينها وبين قوات الامم المتحدة ذو القبعات الزرقاء . ويهمنا هنا التاكيد على الاتى :
• نجحت امريكا واسرائيل فى استبدال الدور الرقابى للامم المتحدة بقوات متعددة الجنسية ، وقع بشانها بروتوكول بين مصر واسرائيل فى 3 اغسطس 1981.
• تتشكل القوة من 11 دولة ولكن تحت قيادة مدنية امريكية
• ولا يجوز بنص المعاهدة لمصر ان تطالب بانسحاب هذه القوات من اراضيها الا بعد الموافقة الجماعية للاعضاء الدائمين بمجلس الامن .
• وتقوم القوة بمراقبة مصر اما اسرائيل فتتم مراقبتها بعناصر مدنية ، ومن هنا جاء اسمها " القوات متعددة الجنسية والمراقبون " واختصاره MFO ( ق.م.م)
• وليس من المستبعد ان يكون جزءا من القوات الامريكية فى سيناء هى عناصر اسرائيلية بهويات امريكية وهمية او مزورة .
وفيما يلى بعض التفاصيل :
• تتحدد وظائف ق.م.م فى خمسة مهمات = ( 4 + 1 ) :
1. تشغيل نقاط التفتيش ودوريات الاستطلاع ومراكز المراقبة على امتداد الحدود الدولية وعلى الخط ( ب ) وداخل المنطقة ( ج )
2. التحقق الدورى من التزام مصر بتنفيذ الملحق الامنى فى الاتفاقية والقاضى بتمركز القوات المصرية داخل المنطقة ( أ ) فقط ، وتمركز حرس الحدود المصرى داخل المنطقة ( ب) فقط ، واقتصار المنطقة ( ج ) على شرطة مصرية فقط . على ان يتم هذا التحقيق مرتين فى الشهر على الاقل ما لم يتفق الطرفان على خلاف ذلك .
3. اجراء تحقيق اضافى خلال 48 ساعة بناء على طلب احد الاطراف
4. ضمان حرية الملاحة فى مضيق تيران
5. المهمة الخامسة التى اضيفت فى سبتمبر2005 هى مراقبة مدى التزام قوات حرس الحدود المصرية بالاتفاق المصرى الاسرائيلى الموقع فى اول سبتمبر 2005 والمعدل فى 11 يوليو 2007 بعد سيطرة حماس على غزة
• مقر قيادة القوة فى روما ولها مقرين اقليميين فى القاهرة وتل ابيب
• المدير الامريكى الحالى يدعى جيمس لاروكو James A. Larocco ومدة خدمته اربعة سنوات بدأها فى 24 يوليو 2004 ولقد شارك فى مفاوضات السلام المصرية الاسرائيلية عام 1979، كما عمل من قبل فى الكويت والسعودية وافغانستان وباكستان وبنجلاديش واسرائيل .
• وكان المدير السابق يدعى آرثر هيوز امريكى الجنسية ايضا والتالى سيكون امريكى ايضا وهكذا .
• تتمركزالقوات فى قاعدتين عسكرتين : الاولى فى الجورة فى شمال سيناء بالمنطقة ( ج ) والثانية بين مدينة شرم الشيخ وخليج نعمة
• بالاضافة الى ثلاثين مركز مراقبة
• ومركز اضافى فى جزيرة تيران الخاضعة للسعودية لمراقبة حركة الملاحة
• ملاحظة : ( السعودية لا تعترف باسرائيل فكيف تكون طرفا فى الترتيبات الامنية لكامب ديفيد )
التكوين وتوزيع القوات :
• تتكون من قيادة وثلاثة كتائب مشاة لا تزيد عن 2000 جندى ودورية سواحل ووحدة مراقبة ووحدة طيران حربية ووحدات لوجيستية ( دعم ) واشارة
• الكتائب الثلاثة هى كتيبة امريكية تتمركز فى قاعدة شرم الشيخ والكتيبتين الاخرتين احداهما من كولومبيا والاخرى من فيجى وتتمركزان فى الجورة فى الشمال وباقى القوات من باقى الدول موزعة على باقى الوحدات وفيما يلى جدول يبين عدد وتوزيع وجنسية القوات :
التوزيع
الولايات المتحدة ( كتيبة مشاه) 425 فرد , الولايات المتحدة (وحدة طبية ووحدة مفرقعات ومكتب القيادة المدنية) 235 فرد , الولايات المتحدة (القيادة العسكرية )27 فرد المملكة المتحدة (القيادة العسكرية) 25 فرد , كندا (القيادة العسكرية والارتباط وشئون الافراد) 28 فرد , كولومبيا (كتيبة مشاه )358 فرد , فيجى (كتبة مشاه) 329 فرد, فرنسا (القيادة العسكرية والطيران) 15 فرد , بلغاريا (الشرطة العسكرية 41 فرد) , ايطاليا (دورية سواحل) 75 فرد , نيوزيلاندا (دعم وتدريب واشارة ) 27 فرد , النرويج (القيادة العسكرية ومنها قائد القوات الحالى) 6 افراد , اورجواى( النقل والهندسة ) 87 فرد .
يلاحظ من الجدول السابق ما يلى :
• تضطلع الولايات المتحدة بمسئولية القيادة المدنية الدائمة للقوات كما ان لها النصيب الاكبر فى عدد القوات 687 من 1678 فرد بنسبة 40 %
• اختارت امريكا التمركز فى القاعدة الجنوبية فى شرم الشيخ للاهمية الاستراتيجية لخليج العقبة والمضايق بالنسبة لاسرائيل
• معظم الدول الاخرى ما عدا كولومبيا وفيجى عدد قواتها محدود وتمثيلها رمزى
• تتولى قوة حرس السواحل الايطالية بسفنها الثلاثة مراقبة حرية الملاحة فى مضيق تيران وخليج العقبة
• ان القيادة العسكرية كلها من دول حلف الاطلنطى
الميزانية والتمويل :
• تقدر الميزانية السنوية الحالية للقوات 65 مليون دولار امريكى
• تتقاسمها كل من مصر وماسرائيل
• بالاضافة الى تمويل اضافى من اليابان والمانيا وسويسرا
وفى اسرائيل :
اما على الجانب الاخر فيتولى مراقبون " مدنيون " فقط يتراوح عددهم من 35 الى 50 فرد ، مهمة مراقبة مدى التزام اسرائيل بالتدابير الامنية فى منطقة لا يتعد عرضها 3 كم كما تقدم .
واخيرا :
ان وجود وطبيعة وتشكيل هذه القوات فى سيناء ، يمس السيادة المصرية فى الصميم ، كما انه يمثل ضغطا هائلا ومستمرا على القرار السياسى المصرى لم يعد مقبولا من احد ، بما في ذلك الادارة المصرية ذاتها على ما ارجو .
القاهرة فى 7 فبراير 2009

ليست هناك تعليقات: