نشرة الاخبار

الأحد، مايو 17، 2009

موتى على قيد الحياه


هذا الرجل ملقى مريضا ويحتضرعلى سور مجمع نادى الجلاء بالزمالك منذ عدة أيام .. استدعى له أهل الخير سيارة اسعاف لنقله الى أى مستشفى لعلاجة ورفض فريق الاسعاف نقله فليس لديه رسم النقل ولن يقبله أى مستشفى .
هذا الرجل ليس غريبا على الشوارع, يعرفه أهل الزمالك منذ سنوات ساكنا الأرصفه .. دارت حوله القصص والحكايات .. موظف كبير أفلس ... أب طرده ابناءه ... وغيرها من الحكايات والخيالات .. وجهه ينطق بكلمات صامته تشير الى مأساة عميقة .
هو ليس وحده .. هناك كثيرون فى عصر العولمة والانفتاح يملئون شوارع المحروسه ..
هو واحد من أناس فقدوا الوجود لينعم آخرون ..
هو واحد من أناس لم يفقدوا فقط الحياة الكريمة .. بل أيضا ليس من حقهم الموت الكريم ..
هو واحد من أناس تنبأ بوجودهم شاعرنا الراحل نجيب سرور عندما قال " ناس من هول الحياه .. موتى على قيد الحياه "
محمد منير

ليست هناك تعليقات: