تفسير

تفسير

شريط اخبار

حل مشكلة الكهرباء جزئياً واستمرار انقطاع المياه

يخرب بيت الحكم

يخرب بيت الحكم

نشرة الاخبار

استمع لمحطات الأذاعة وشاهد قنوات التلفزيون

المزيد من القنوات | Watch more Tv

الخميس، أبريل 30، 2009

"كان بان على عرقوبه"

محمد منير
تم نشره فى موقع اليوم السابع 30/4/2009
فى طفولتى غير البعيدة عن ذهنى، كانت تنتابنى لحظات ادعاء وفخر بمميزات بطولية أو استعراضية وهمية تسكرنى بحالة من الزهو المفرط لا ينهيها إلا كلمات إفاقة تلقيها أمى رحمها الله فى وجهى، أعود بعدها إلى حالتى الطبيعية "قالوا أبو قردان غرقان فى الشكولاته قلنا كان بان على عرقوبه". ويمرق الزمن حاملا أحداثا كثيرة جدا إلى أن سمعت عن إعلان جماعة ضد التمييز الدينى فى مصر.. فأسرعت بلا تردد إلى الانضمام إليها بحكم كراهيتى لأى نوع من أنواع التمييز.. المهم... بعد فترة ليست طويلة اكتشفت أن الجماعة التى عقدت عليها الأمل قد تحولت بقصد أو غير قصد إلى عنصر من عناصر تأكيد التمييز الدينى والطائفية فى مصر، هذا ما أكده "عرقوب" الجماعة الواضح.أدبيات الجماعة ودعايتها يدور معظمها حول مظاهر اضطهاد للمسيحيين فى مصر. كأن يُنشر موضوع عن مقتل مسيحى بيد مسلم، أو قيام ناظر مدرسة بمنع مسيحية ترتدى البنطال من دخول المدرسة أو اسلام مسيحى أو مسيحية كرها أو تدريس الدين الإسلامى للمسيحيين عنوة ضمن مناهج اللغة العربية. تشعر وأنت تقرأ أدبيات الجماعة أنك فى مجتمع مختلف عن المجتمع المصرى الذى نعرفه.. والحقيقة أن الوقائع التى تتحدث عنها الجماعة معظمها، وإن لم يكن كلها هى وقائع حقيقية.. الخلاف فقط فى القراءة والتفسير.المصريون يعيشون سويا منذ آلاف السنين باختلاف عقائدهم وديناتهم ومن الطبيعى أن تتقاطع بهم الأحداث بحلوها ومرها، فكما يتعايشون ويتزاورن ويودون ويتحابون دون اعتبار لاختلاف العقيدة فهم أيضا يختلفون ويتكارهون ويقتتلون دون أى دوافع عقائدية ولم يعرف الفولكلور المصرى التقسيم العقائدى للمعايشة اليومية فلم نسمع عن مسيحى يتشاجر مع مسلم فيسأله عن ديانته قبل البدء فى المشاجرة، أو نشال يفحص بطاقة منشول للتأكد من ديانته قبل نشله. أن يقتل تاجر مسلم آخر مسيحى لخلاف حول نقود، هذا أمر ليس له علاقة بالعقيدة.. بل هو أحد دلالات طبيعية العلاقة، فالأمر مثلاً يتساوى مع قتل تاجر صعيدى لتاجر منوفى لماذا تضع الجماعة اعتبار الاختلاف فى الدين ولا تضع مثلاً اعتبار الاختلاف فى المنشأ؟.ركزت الجماعة على قضية إسلام بعض المسيحيين وأدانت هذا السلوك وأرجعته إلى ضغوط ولم تعترف بأن هذا أمر يدخل ضمن الحرية الشخصية وفى نفس الوقت استهجنت نفس الجماعة سلوك البعض الذى أدان تحول مسلم إلى المسيحية، واعتبرت أن الإدانة تدخل فى الحرية الشخصية وحرية العقيدة التى نص عليها الدستور؟!!! تحدث مؤتمر الجماعة الأخير عن التمييز الدينى فى التعليم واستند على تدريس مواد من القرآن ضمن مناهج اللغة العربية، واعتبر أن هذا اضطهاد لمشاعر وثقافة الطلاب المسيحيين وأحد مظاهر التمييز.وأوضح أن تدريس القرآن ضمن مناهج اللغة العربية هو أحد الوسائل القوية لتعليم النحو والصرف وهو أمر يحدث منذ مئات السنين، ولم يؤد إلى أى طائفية بل على العكس ربما يكشف عن تقارب فى المحتوى الخير للأديان.. والتعامل مع الكتب السماوية باعتبارها جزءا من منظومة الفكر والفلسفة واللغة هو أمر طبيعى وشائع، فأنا مثلا كنت أدرس الفلسفة المسيحية والقديسين انسلم وتوما الاكوينى ضمن منهج الفلسفة فى الثانوية العامة، ولم أشعر بأن أحدا يفرض علىّ الدين المسيحى.. كما أننى قرأت فى الكتاب المقدس خلال محاضرات اللغة القبطية التى درستها فى الجامعة ولم يكن تمييز.. فما الداعى لهذه الجلبة المصطنعة ولحساب من؟ الشىء الغريب أن تتغاضى الجماعة عن أحداث رهيبة تفرض نفسها على الساحة مثل مذابح غزة بحجة أن هذا الموضوع ليس ضمن اهتماماتها وأهدافها وفى نفس الوقت تعلن عن مقتل مسيحى بيد مسلمين، فلو سلمنا بالتقسيم الطائفى الذى تفرضه علينا الجماعة لوجب علينا وعليهم الاهتمام بأحداث مذابح غزة من زاوية أن آلاف المسيحيين والمسلمين قُتلوا على يد يهود.. ولكن كما سبق وأن قلت الغرض مرض. تتحدث أدبيات الجماعة عن مسيحيين لم يحصلوا على فرص عمل بسبب عقيدتهم، وهم بذاك يغضون البصر بعمد أو غير عمد عن أزمة اقتصادية طاحنة وفساد أدت إلى تعطل الملايين من المصريين مسلمين ومسيحيين.النتيجة الواضحة لنشاط هذه الجماعة هو المساهمة فى استنفار روح وسلوك التخلف لدى أصحاب العقائد المختلفة.. فتظهر جماعات إسلامية هدفها الرد على المسيحيين وتظهر جماعات مسيحية للرد على الجماعات الإسلامية وجماعات تنتصر لهذا وأخرى تنتصر لذاك.. وكلها تستخدم أدوات إعلامية باهظة التكاليف.. من أين هذه التكاليف ولماذا؟؟ اعتقد أن مصدرها كلها واحد من الداخل أو الخارج! والغرض هو الابتعاد عن الأسباب الحقيقية للتردى الواضح فى الأوضاع الاقتصادية والسياسية للوطن وشغله بقضية وهمية طائفية تلهى أبناءه عن مقاومة السير فى طريق التبعية المفروضة عليه.. وهذا يكشف عن سر البذخ فى الصرف على هذه الجماعات المتطاحنة وغيرها.لا أتهم أحدا بالعمالة ولكنها غشاوة بصر منعت أصحابها من الشرفاء من رؤية مخطط محكم للقضاء على هذه الأمة وتحويل القضايا الوطنية إلى قضايا طائفية.. وأيضا لا أحجر على هذه الجماعة أو غيرها ولا أتهمهم بل أؤيد حقهم فى الوجود العلنى وحقنا جميعا فى مناقشتهم ومناقشة أنفسنا. وكل واحد "باين من عرقوبه".

الثلاثاء، أبريل 28، 2009

بلاغ للنائب العام


بسم الله الرحمن الرحيم

السيد الأستاذ المستشار النائب العام
تحية طيبة ......
مقدمه لسيادتكم الصحفى / محمد محمد منير يوسف بجريدة الاهالى وعضو نقابة الصحفيين جدول مشتغلين عضوية رقم 4904 ومقيم تقاطع شارع مصطفى كمال مع شارع فؤاد سيف ( الثلاثينى الجديد ) الكوم الأخضر – هرم وأحمل بطاقة رقم قومى 25507290101036 .
أتقدم لسيادتكم بالبلاغ التالى ضد السيد / حاتم زكريا حلمى محمود بصفته سكرتير عام نقابة الصحفيين :
الموضوع
بتاريخ 14/12/2006 أحال مجلس نقابة الصحفيين السيد / رفعت السعيد بيومى رئيس مجلس إدارة جريدة الاهالى وعضو نقابة الصحفيين الى مجلس التأديب بناء على توصية لجنة التحقيق لمخالفته ميثاق الشرف الصحفى ولإستمراره فى وقفى عن العمل وامتناعه عن صرف راتبى وعدم استجابته لقرار لجنة التوفيق النقابية التى نص عليها القانون 96 لسنة 96 (مرفق 1 صورة من خطاب يفيد الاحالة للتأديب بتوقيع السكرتير العام السابق) .
هذا وقد تغير مجلس نقابة الصحفيين اثناء تنفيذ اجراءات الاحالة للتأديب وحيث تولى المشكو فى حقه حاتم زكريا حلمى مسئولية سكرتير عام النقابة .
وبتاريخ 16/2/2009 صدر قرار المجلس الحالى بتفعيل قرار المجلس السابق بإحالة السيد/ رفعت السعيد بيومى لمجلس التأديب وإمهاله ثلاثون يوما من تاريخ
جلسة الانعقاد للإلتزام بميثاق الشرف الصحفى وإعادتى للعمل مع صرف مستحقاتى المالية وخاصة بعد صدور حكم قضائى نهائى بإلغاء قرار الايقاف وعودتى للعمل وصرف مستحقاتى السابقة( امتنع السيد / رفعت السعيد عن تنفيذه متحصنا بعضويته فى مجلس الشورى) , وتم تكليف المشكو فى حقه بمخاطبة السيد / رفعت السعيد بيومى بقرار التفعيل والمهلة المحددة .
هذا وقد ماطل المشكو فى حقه فى إرسال الخطاب المنوه عنه وحيث تعمد إرساله بعد انتهاء المهلة المحددة باسبوع بمضمون مغاير للقرار الصادر من المجلس حيث تم تبديل عبارة التأديب بعبارة التحقيق مما يعنى محاولة إعادة الاجراءات من جديد ( مرفق 2 صورة الخطاب ) .
هذا وقد تعمد المشكو فى حقه تغيير قرار المجلس بإعتباره المسئول عن تحرير محضر الجلسة وحيث ثبت عبارة التحقيق بدلاً من عبارة التأديب التى اتفق عليها المجلس وهو ما يفرغ القرار من مضمونه , رغم اقرار المشكو فى حقه بالاحالة السابقة للتأديب فى خطاب أرسله لرئيس محكمة جنوب العمالية ( مرفق3 صورة الخطاب بتوقيع حاتم زكريا ) .. وهو الأمر الذى دعا أعضاء المجلس الى عدم التصديق على المحضر فى الجلسة التالية المنعقدة بتاريخ 19/4/2009 وانتقد المجلس تصرف المشكو فى حقه المتعلق بتعمد تغيير القرار السالف لوضع العراقيل حول تنفيذه وهو الأمر الذى تمسك معه المجلس بتحويل ملف السيد / رفعت السعيد بيومى الى لجنة التأديب تنفيذاً لقرار مجلس النقابة السابق ( مرفق 4 صورة من محضر الجلسة الذى قام المشكو فى حقه بتغيير قراراتها فيه ) ,
هذا وبطلب المجلس الملف لتحويله الى مجلس التأديب تبين اختفاء توصية لجنة التحقيق المستند عليها المجلس فى الاحالة رغم ثبوت وجودها بالملف حتى الاسبوع السابق بشهادة الاستاذ / جمال فهمى والاستاذ/ صلاح عبد المقصود عضوى المجلس والاستاذ / سيد أبو زيد محامى النقابة ( مرفق5 صورة من تصريح الاستاذ جمال فهمى بجريدة الدستور المصرية ) .
هذا وتأكيداً على ما سلف قام الاستاذ / سيد أبو زيد المحامى بالنقابة بتحرير اقرار بصفته السالفة يفيد استلامه التوصية من لجنة التحقيق وايداعها الملف ( مرفق 6 صورة الاقرار ) ,
وحيث أنه وفقاً لنص المادة 17 من اللائحة التنفيذية للقانون 76 لسنة 70 الخاص بنقابة الصحفيين والتى تنص على " السكرتير العام هو الأمين على سجلات النقابة وأوراقها وهو المسئول عن اعداد محاضرها وحفظها وهو الذى يوقع على هذه المحاضر الى جانب النقيب " .
وحيث انه وما سلف بيانه من وقائع تفيد تعمد المشكو فى حقه عرقلة تنفيذ اجراءات الاحالة وهو الأمر الذى انتهى الى اخفاء المستند المشار اليه ومما أدى بمجلس النقابة الى انتقاد تلك التصرفات المكشوفة وهو الأمر الذى دفعنى الى تقديم هذه الشكوى لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة حول إخفاء المستند السالف بشهادة كل من :
1- الاستاذ/ جمال فهمى عضو مجلس النقابة وعضو هيئة الـتأديب
2- الاستاذ / صلاح عبد المقصود وكيل ثانى النقابة بصفته رئيس لجنة التحقيق التى اتخذت قرار الاحالة بالمجلس السابق ورئيس هيئة التأديب الحالى .
3- الاستاذ / سيد أبوزيد محامى النقابة .
مع حفظ كافة حقوقى الأخرى قبل المشكو فى حقه.
مقدمه
محمد محمد منير
صحفى بجريدة الاهالى
وعضو نقابة الصحفيين
جدول مشتغلين 4904

الاثنين، أبريل 20، 2009

بدء اجراءات تأديب رفعت السعيد بنقابة الصحفيين


تبدأ هيئة التأديب بنقابة الصحفيين اجراءاتها خلال ايام لتنفيذ قرار تأديب "رفعت السعيد" , رئيس حزب التجمع اليسارى المعارض ورئيس مجلس ادارة جريدة الأهالى , لقيامه بإيقاف راتب الصحفى "محمد منير" منذ فبراير 2006 وعدم استجابته لقرارات لجنة التسوية النقابية المنصوص عليها فى قانون النقابة ..
يذكر أن "محمد منير" قد حصل على حكم قضائى نهائى بعودته للعمل وصرف مستحقاته السابقة ورفض السعيد تنفيذه متحصنا بعضوية مجلس الشورى ( بالتعيين ) .. كما يذكر أن جهوداً قوية خفية بُذلت لحماية "السعيد" من التأديب وصلت الى حد إختفاء قرارات إحالته للتأديب من ملفات النقابة وقيام "حاتم زكريا" السكرتير العام الحالى لنقابة الصحفيين بجهود غير مسبوقة ومبالغ فيها لإلغاء قرار المجلس بـتأديب "السعيد" وصلت الى حد تغييره قرارات المجلس فى المضابط وهو ما انتقده نقيب الصحفيين .
كما يذكر أن "السعيد" تحدى أكثر من مره قرارات النقابة ورفض حضور لجان التحقيق بل وصل الأمر الى ظهوره فى أكثر من برنامج تلفزيونى قائلا " مين فى نقابة الصحفيين يملك محاسبة رفعت السعيد .. بالاضافة الى تهديده بتمزيق كارنيه النقابة لعدم اهتمامه بعضويتها .. بالاضافة الى مكاتبة النقابة بأساليب متغطرسه كان آخرها خطاب لنقيب الصحفيين ذيله بعبارة " ولكم – على أى حال- ولمجلسكم الموقر التحية "
تعمد "السعيد" فى كل خطابته للمجلس إظهار جسور العلاقة القوية بينه وبين "صفوت الشريف" رئيس مجلس الشورى ورئيس المجلس الأعلى للصحافة .. كما حاول دفاع "السعيد" فى قضية أخرى اقامها ضد محمد منيرلفصله وتعطيل الحكم النهائى السابق بعودته للعمل, أن يؤثر على القاضى بأن قدم مقالات لمحمد منير ينتقد فيها قناة الناس والداعية "محمد حسين يعقوب" بإعتبارها اعتداء على رموز دينية .
يذكر أن نقابة الصحفيين سبق وأن شطبت الدكتور "محمد عبد العال" رئيس حزب التكافل من عضويتها مستنده على عدم مثوله أمام لجان التحقيق والتأديب .. فهل ستتعامل النقابة مع "السعيد "بالمثل أم ستستجيب لضغوط جهات مجهولة وتكيل بمكيالين .

الأحد، أبريل 19، 2009

الأنتصار موتا

تم نشره على موقع اليوم السابع فى 18/4/2008
محمد منير
فى ليلة من ليالى بداية الربيع، جلست أتجول سماعياً بين كلمات أغنيات قديمة احتفظت بها على جهاز الكمبيوتر، هى كلمات أحب الاستماع إليها عندما يزيد منسوب الحاضر داخلى عن الماضى فتعيد لى توازنى لكى أكمل البقية من حياتى المفروضة، هى كلمات مستلقية هائمة فى وجدان معظم أبناء جيلى المنكوب بعشق العشق وحب الشجن وتطويع الألم. زمان امتزجت أغنيات حب الوطن وعشق المحبوبة وحنين الأهل فى إطار واحد من الصدق والتدفق، المشاعر جزء من منظومة الحياة، فكان العنف فى حب الوطن والدفاع عنه قريناً للرومانسية فى عشق المحبوبة، وكانت المحبوبة دافعاً لحب الوطن, والأمومة حافزاً للتضحية من أجله، عاش أبناء جيلى حياة المعانى المتكاملة، وأيضاً عاشوا الجزء الأول من افتتاحية المؤامرة الكبرى التى حولت المسيرة الإنسانية زاهية الألوان إلى هرولة باهته يتوالى خلالها البشر كتروس صماء مدفوعة فى طريقها بفعل قوة خفية، وهم فاقدون لأى إحساس متعة أو ألم. وبكل ما تبقى لى من ذكريات الزمن الجميل، أصرخ مبحوحاً قائلاً إنها مؤامرة مع سبق الإصرار والترصد، فليس من قبيل المصادفة أن تتحول كلمات أغانى العشق من "يا فؤادى لا تسل أين الهوى كان صرحاً من خيالٍ فهوى" إلى "كوز المحبة اتخرم وبحبك يا حمار"، ليس من قبيل المصادفة أن تتحول لوحات الأناشيد الوطنية وحب الوطن من "وبلدنا ع الترعة بتغسل شعرها جاها نهار معرفش يدفع مهرها, ويا بيوت السويس يابيوت مدينتى" إلى "كفر مصيلحة أدب ومصالحة"، ليس من قبيل المصادفة أن ينتقل فن السينما من أفلام "العصفور وعودة الابن الضال وبداية ونهاية" إلى "عيب يا توتو ياتوتو عيب وتجيبها كده تجيلها كده أهى هى كده"، ليس من المصادفة أن يتحول رجال الدين ورموزه من الدعوة لوحدة الوطن إلى الفتاوى المسطحة للعقول مثل عدم جواز نقل القلب من متوفى إلى مريض، لأن القلب محل الإيمان، واعتبار إهداء الورد للمريض إشراك بالله وتحريم عقد إيجار المساكن الممتد استجابة للضغوط الخارجية بتحرير العقود الإيجارية فى مصر تمهيداً لهجمات جديدة من التغلل الأجنبى. ليس من قبيل المصادفة أن تتحول لغة الدعوة الدينية من الحث على الجهاد ضد المحتل الذى ما زال يهدد البلاد ومن لغة التسامح إلى التكفير ولغة الإرهاب.ليس من المصادفة أن يتخلص المفكرون والأدباء من مصابيح الفكر ليحملوا بدلاً منها كلمات التملق لحاكم ظالم. ليس من المصادفة أن يتحول الساسة والمعارضون من قيادة فئات الأمة تجاه الحرية والكرامة إلى حلفاء ومبرراتية للمغتصب ليخلقوا مظلة محكمة للظلم والاستعباد يُدفن أسفلها ملايين المستغلين المقهورين.ليس مصادفة أن تتحول الصحافة من ضمير للأمة إلى سلطة رابعة فى ذيل ثلاث سلطات تسبقها.تفهمت الآن كلمات الراحل نجيب سرور "يا زمانى لو سدى كان عذابى .. فليكن موتى عقاباً للزمان"، لم يكن سرور محبطاً عندما قال هذه الكلمات بل كان ثورياً متمرداً رافضاً لحياته أن تصبح وقوداً لزمن التردى وصعود المسخ، فحرمهم منها واختار الموت وانتصر.

الثلاثاء، أبريل 07، 2009

تعليق على موقف الزميل جمال عبد الرحيم


هذ تعليق خاص بموقف زميلنا جمال عبد الرحيم فى الأزمه بينه وبين بعض المواطنين المصريين من البهائيين.. اذيله بمقال له فى جريدة الجمهورية فى 7/4/ 2009

الزميل جمال
صباح الخير
أعلم انك لا تريد التحدث مع زملائك فيما يخص الأحداث الاخيرة والتى تتعلق بحوارك مع بسمه موسى على قناة دريم . ولكنى بحكم الزمالة سأقحم نفسى عليك.
سأبدأ بمقالك الأخير .. وهو فى رأيي مقالاً ايجابياً بعض الشئ ليس فقط لأنى اوافق على جزء مما جاء فيه ( وهو الجزء الخاص بنفى ان البهائية من فرق المسلمين مع رفضى لأى تكفير لهم واعتبارهم مجرد غير مؤمنين بعقيدتنا وهو جزء من حريتهم ) ولكن لأن هذا هو الطريق الذى كان يجب عليك أن تسلكه من البداية وهو الحوار الهادئ المستند على الأدلة والبراهين وبلغة تليق بديننا الذى يحترم البشر سواء كانوا مؤمنين به أم غير مؤمنين .. الدين الاسلامى دين أقوى من أن يتأثر بغير المؤمنين به ..ونحن لا نريد فى صفوفنا من هو غير مؤمن بديننا ولن نُكره أحداً عليه ولو حتى بالأزدراء .. نحن مأمورون أن نتعامل مع كل البشر دون تكفيرهم مع احترامى للفتاوى التى أوردتها .. ولكن الحفاظ على مظهر الدين وجوهره المتسامح أهم بكثير من تكفير المختلفين معه أما ما يخص حد الرده فهذا أمر مرهون بالظرف الزمنى .. وأعتقد أن التلويح به الأن خساره للدين الاسلامى واساءة له واظهاره بمظهر غير متسامح... هذا التسامح الذى كان أساس الدعوة الاسلامية فى شرق أسيا عن طريق التجار المسلمين فجذب اليه الملايين .. ما بُعث رسولنا الكريم لعاناً ولا ارهابيا ولكنه كان أميناً كريماً متسامحاً مع كل البشر من شاء الايمان منهم بالاسلام ومن لم يشأ ... لا اُدين غيرتك على ديننا ولكنى أختلف معك فى الوسيلة....والتسلح بالتسامح والثقافة والعلم والحجة هم خير وسيلة للدعوة الاسلامية ومن شاء فليؤمن .
تحياتى
محمد منير

المقال

جريدة الجمهورية – 7 إبريل 2009
بلا مبالغة
زعيمة البهائية "سعيدة" بأحداث الشورانية
جمال عبد الرحيم
gamalabdalrahim@yahoo.com
ربما لا يعلم البعض أن بسمة موسي زعيمة الطائفة البهائية من أكثر الناس سعادة بالأحداث الأخيرة التي شهدتها قرية الشورانية بسوهاج.. نعم هي سعيدة جداً بتلك الأحداث بعد أن تحقق هدفها المنشود الذي كانت تسعي إليه وهو استفزاز مشاعر أفراد الشعب المصري وزعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.. نعم هي سعيدة جداً وقد تسابقت وسائل الإعلام المختلفة عليها للإدلاء بتصريحات تزعم فيها بتعرضها للاضطهاد وهذا بالطبع يخدم مصالحها..ربما لا يعلم البعض أن بسمة موسي هي التي قامت بالاتصال بجميع وسائل الإعلام لتغطية احتفالات البهائيين بعيد "النيروز" بحديقة الميرلاند بمصر الجديدة بهدف استفزاز مشاعر الشعب المصري واستعراض قوتها بل إنها وافقت علي الظهور في برنامج "الحقيقة" بقناة دريم الفضائية بصحبة مواطن بهائي صعيدي وهي تعلم أن ظهوره والحديث عن الطائفة البهائية في صعيد مصر يمكن أن يؤدي إلي استفزاز مشاعر أبناء الصعيد خاصة أنها تعلم كذلك أن البهائيين بقرية "الشورانية" التي ينتمي إليها نفس المواطن يتعرضون لمضايقات من أبناء قريتهم منذ فترة طويلة وهذا ما أكده المواطن نفسه في البرنامج بأن أهالي القرية كانوا يقذفون منزله بالطوب وكان يمكث عدة أيام داخل المنزل خشية من بطشهم به بسبب اعتناقه البهائية.
وكعادة بسمة موسي واصلت مغالطاتها وزعمت أنني المحرض علي ما حدث بقرية "الشورانية" رغم أنها تعلم تماماً وكل من شاهد برنامج "الحقيقة" يعلم أيضاً أنني حذرت في بداية البرنامج من حدوث فتنة نتيجة لإقامة احتفال في حديقة عامة وفي عز الظهر يهدف للترويج للفكر البهائي بل إن الزميل وائل الإبراشي أكد في مقدمة برنامجه أن هذا الاحتفال يمكن أن يؤدي إلي استفزاز مشاعر المصريين.
أعتقد أن الجميع يعلم تماماً أن إقحام بسمة موسي لاسمي في هذا الموضوع هو تصفية حسابات شخصية بسبب موقفي الرافض لعقد مؤتمر للبهائيين بمقر نقابة الصحفيين في أبريل من العام الماضي خاصة أن هناك العشرات من علماء الأزهر الشريف والمحامين اتهموها بالردة من قبل في وجودها علي شاشات الفضائيات المختلفة ولم تتكلم..وأعتقد أن بسمة موسي تعلم أن السبب الرئيسي في أحداث الشورانية يرجع إلي ظهور المواطن البهائي أحمد السيد أبو العلا علي شاشة التليفزيون وتأكيده أن محافظة سوهاج بها عدد كبير من البهائيين وأن قريته "الشورانية" غالبية سكانها يعتنق الفكر البهائي وهذا أدي إلي استفزاز أبناء القرية ومعايرتهم من أهالي القرى المجاورة.
بسمة موسي زعمت أن اتهامي لها بالردة هو سبب الأحداث بقرية الشورانية وأقول لها: إن هذا ليس وجهة نظري بل هو ما أجمع عليه أئمة المسلمين وقضاء المحكمتين الدستورية والإدارية العليا بأن البهائية ليست في الأديان السماوية ومن يدين بها من المسلمين يعتبر مرتداً حيث إن البهائيين ينكرون أن سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم هو خاتم النبيين وتجاوزوا ذلك وادعوا الإلوهية لبعض زعمائهم.
وليسمح لي عزيزي القارئ أن أعرض في السطور التالية بعض الفتاوى والأحكام القضائية النهائية التي تؤكد أن البهائية ليست ديانة ومن يعتنقها من المسلمين يكون مرتداً عن الإسلام.
** الشيخ سليم البشري شيخ الجامع الأزهر "رحمه الله" أصدر فتوى بكفر "عباس أفندي" نجل مؤسس الحركة وجميع أعوانه لارتدادهم عن الدين الإسلامي بسبب اعتناقهم أفكاراً متطرفة ومنحرفة ضد الشريعة الإسلامية وتم نشر الفتوى بجريدة مصر الفتاة في 27 ديسمبر عام 1910 الأمر الذي جعل عباس أفندي يهرب من مصر إلي حيفا خشية علي حياته.
** في مارس عام 1939 أصدرت دار الإفتاء المصرية بياناً ذكرت فيه أن البهائية ليست من فرق المسلمين وهو مذهب يناقض الشريعة الإسلامية ومن يعتنقه يكون مرتداً عن الإسلام.
** في 30 يونيه 1946 أصدرت المحكمة الشرعية بالمحلة الكبرى حكماً تاريخياً ببطلان زواج امرأة اعتنق زوجها البهائية باعتباره مرتداً عن الإسلام وذلك في الدعوي التي أقامتها الزوجة ورفضت فيها الاستمرار مع زوجها.
** في 13 أبريل عام 1950 أصدر الشيخ عبد المجيد سليم رئيس لجنة الفتوى بالأزهر الشريف في ذلك الوقت بيانين متتابعين أكد فيهما أن جميع البهائيين مرتدون ولا علاقة لهم بالمسلمين أو المسيحيين.
** في عام 1950 أصدرت محكمة القضاء الإداري حكماً ببطلان زواج بهائي من بهائية بعد فتوى من مفتي الديار بشأن شرعية هذا الزواج وذكرت الفتوى: "إذا كان المدعي قد اعتنق مذهب البهائية بعد أن كان مسلماً اعتبر مرتداً عن الإسلام وتجري عليه أحكام المرتدين وأن زواجه بمحفل البهائية يعد باطلاً سواء كان من زوجة بهائية أو غير بهائية".. وأكدت المحكمة في أسباب حكمها أن أحكام الردة في شأن البهائية واجبة التطبيق جملة وتفصيلاً بأصولها وفروعها ولا يغير من هذا النص كون قانون العقوبات الحالي لا ينص علي إعدام المرتد.. وذكرت المحكمة كذلك أن الدستور لا يحمل المذاهب المبتدعة التي تحاول أن ترقي بنفسها إلي مصاف الأديان السماوية والتي لا تعدو أن تكون زندقة وإلحادا.. وأهابت المحكمة بالحكومة أن تتعامل مع هؤلاء البهائيين بحزم وشدة لتقضي علي الفتنة وهي في مهدها.
** في 26 مايو 1958 قرر مجلس الدولة عدم الموافقة علي طبع إعلان دعاية لمذهب البهائية لأنه ينطوي مع تبشير غير مشروع ودعوة سافرة إلي الخروج علي أحكام الدين الإسلامي الحنيف وغيره من الأديان السماوية المعترف بها.
** في الجلسة العلنية المنعقدة أول مارس 1975 أصدرت المحكمة الدستورية العليا برئاسة المستشار بدوي إبراهيم حمودة رئيس المحكمة حكماً تاريخياً بدستورية القرار بقانون رقم 263 سنة 1960 الصادر من الرئيس جمال عبد الناصر بشأن حل المحافل البهائية ومعاقبة من يخالف ذلك بالحبس والغرامة.. وأكدت المحكمة الدستوري العليا في أسباب حكمها أن العقيدة البهائية علي ما اجمع عليه أئمة المسلمين ليست من الأديان المعترف بها ومن يدين بها من المسلمين يعتبر مرتداً.. ورأت المحكمة أن قرار إلغاء المحافل البهائية لا يتعارض مع الحريات التي نظمها الدستور لان هذه الطائفة تدعي أنها مسلمة بينما هي في الحقيقة تخالف أحكام الشريعة.
** مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف اصدر فتوى في ديسمبر 2003 بأن الإسلام لا يقر أي ديانة أخرى غير ما أمرنا القرآن باحترامه وان المذهب البهائي وأمثاله من نوعيات الأوبئة الفكرية الفتاكة التي يجب أن تجند الدولة كل إمكاناتها لمكافحتها والقضاء عليه.
** مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف برئاسة الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الأزهر بإجماع أعضائه أرسل فتوى إلي مجلس الدولة في ابريل عام 2006 بان البهائية ليس لها أي صلة بالأديان السماوية سواء الإسلامية أو المسيحية أو اليهودية ومعتنقها لا يمت بصلة لأي دين.. استند مجمع البحوث الإسلامية إلي فتاوى علماء الأزهر السابقين بالإضافة إلي بيان مجمع البحوث الإسلامية الصادر في يناير عام 1985 الذي أكد علي ارتداد البهائي وكذا فتوى الإمام الأكبر الراحل الشيخ جاد الحق علي جاد الحق "رحمه الله" بارتداد معتنق البهائية.
ونهاية هناك حقيقة مهمة يجب أن يعلمها الجميع وهي أن الحكم الصادر من المحكمة الإدارية العليا بوضع علامة شرطة " "أمام خانة الديانة مؤخراً لا يعني بالمرة الاعتراف بالطائفة البهائية لان المحكمة أكدت أن فكرهم شاذ ومنحرف وان الحكم بوضع علامة شرطة " " أمام خانة الديانة لتمييزهم فقط حتى يعرفهم الجميع.

الأحد، أبريل 05، 2009

6أبريل .. عيد ميلاد راحل

تم نشره على موقع اليوم السابع فى 5/4/2009
محمد منير
mohamedmonirus@hotmail.com
ذكرتنى الدعوة للاحتفال بالذكرى الأولى ل6 ابريل بحالى أيام التلمذه عندما كنت أنظم احتفالاً اسبوعياً مصحوباً براحة ثلاثه أيام تخليداً لذكرى استذكار الدرس الاول .. وكانت هذه الاحتفالات هى المسئول الرئيسى عن تراكم الدرس الثانى والثالث والخامس عشر على قلبى وزنقتى المزمنه آخر كل عام .
تذكرت هذا عندما كنت أقف مع زميل صحفى قريب لقلبى "محمد عبد القدوس" أعرض عليه بصفته عضو مجلس نقابة الصحفيين مشهد من مشاهد أزماتى المهنية والوظيفية وهى كثر , بفعل عامل وراثى عن أبى استأثرت به دون كل اخواتى , وكانت اجابته " هاتلك يافطه وتعالى اقف معانا فى 6 ابريل " وعندها شعرت بالامتنان له فالرجل أعطانى آخر ما عنده ولم يبخل علىّ بأى من امكانياته فى المساعدة .
نبذل كل جهد ونحشذ كل الهمم لنحتفل بذكرى محاولة احتجاج على وضع مازال قائم بل يتصاعد . والأصل فى الموضوع أن الوضع فى مصر بعد 6 ابريل الماضى لا يشير إلا لمعنى واحد وهو حصولنا على شرف الخسارة أو نقطة المهزوم كما هو فى الالعاب الرياضية.. وبدلاً من أن نجعل 6 ابريل بكل خبراته فى العصيان المدنى نقطة بداية لمزيد من أشكال وحركات الرفض لكل الانتهاكات المتوالية علينا حولناه لذكرى أشبه بالاحتفال بعيد ميلاد متوفى ناصبين له الموالد والزار " وشئ لله ياسيدى ابريل " .
وللذكرى.. والذكرى كما نعرف تنفع المؤمنين .. ما بين "الابريلين" أمور كثيرة... منها أحداث محاكمة مجرمى العبارة وانتهائها بعد كر وفر بمشهد أقارب الضحايا يهتفون يحيا العدل سعداء بالحكم 7 سنوات على قاتل الآلاف !!!! ولسان حالهم يقول بإذعان "نصف العمى ولا العمى كله اهو أحسن من البراءة اللى حصل عليها فى الدرجة الاولى " .. تذكرت ,لا أعلم لماذا, "محمد الوكيل" الذى "انطس" 15 سنة سجناً فى قضية رشوة بضعة بدل ... ويحيا العدل .
ما بين " الابريلين " زنقت الحكومة المصرية أبناء غزة بين حدود رفح وحدود اسرائيل ووقفت صامته على محارق الاطفال والعزل بيد الصهاينة بين الحدودين .
ما بين " الابريلين " نُصبت اسرع محاكمة لصحفى مصرى؛ مجدى حسين وحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات لتجرؤه وسفره الى غزة للتضامن مع ضحايا المحارق الصهيونية .
ما بين " الابريلين " خرجت طوائف مهنية من الشعب المصرى تحتج فى استحياء على عدم صرف حافز الاثابة التى وعد به رأس الدولة منذ عام ولم يُنفذ .. وحافز الاثابه هو مبلغ القته الحكومة للموظفين ليس بهدف الاغناء من جوع وانما اشبه بحزمة البرسيم التى ربطها جحا على رأس حماره ليدفعه للسير .
ما بين " الابريلين " وقف الصحفيون الذين هم ضمير الأمة يهتفون على سلم نقابتهم مطالبين بالبدل النقدى من الحكومة بعد أن كانوا يهتفون بالحرية للشعب .
فرق بين وطننا ووطنهم .. وطننا هو الوطن الذى نعيش فيه بكرامه .. ووطنهم هو الوطن الذى يعيشون فيه على عرقنا ويمصون فيه دماءنا ويلقون لنا بالفتات .. ولهذا فإن امتناعنا عن الدوران فى ساقية خيرهم ليس تخريباً للوطن كما يحاولون ايهامنا وانما هو تدمير لوطنهم المستغل وبداية لسيادة وطننا الكريم .. هذا ما يجب بعد ابريل .
رحم الله قدوتى " ابو ذر الغفارى " عندما قال " عجبت لمن لم يجد قوت يومه ولم يخرج شاهراً سيفه " فما بالكم بمن لم يجدوا يومهم ذاته وضاع زمنهم .

أغنية الشعب عايز جمال مبارك لمحسن الصياد

اذاعة وتلفزيون

المزيد من القنوات | Watch more Tv